موقع العقيدة العلوية النصيرية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


من وإلى كل العلويين ...علماؤنا وأعلامنا الأفاضل...تعريفٌ بطائفتنا العلوية الكريمة...وردٌّ عل المرتدين
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ((تسميتنا بالنصيرية ))((ماعلة ذلك وماسببه ))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيرالعلوي الحرالناطق
المدير العام
المدير العام


تاريخ التسجيل : 21/12/2010
العمر : 39
تاريخ الميلاد : 21/06/1978
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 189
نقاط : 380
السٌّمعَة : 13
الهوايات : المطالعة
الدولة : الدالية

مُساهمةموضوع: ((تسميتنا بالنصيرية ))((ماعلة ذلك وماسببه ))    الثلاثاء أبريل 25, 2017 7:44 am

((تسميتنا بالنصيرية ))((ماعلة ذلك وماسببه ))
بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على المبعوث المصطفى والنبي المجتبى محمد وآله أنوار الهدى وسادى أهل الورى
إن سببنا تسميتنا بالنصيرية  هو نسبة للسيد ابو شعيب محمد بن نصير و    هو السفير والباب  الشرعي للإمامين  الحسن العسكري والحجة القائم والناطق باسمهما كماورد في كتاب الهداية الكبرى قسم الأبواب  لسيدنا وشيخ طريقتنا في زمانه السيد ابي عبدالله الحسين بن حمدان الخصيبي قدس سره
وقال الحسين بن حمدان الخصيبي قدس الله روحه : حدثني محمد بن صالح البثي عن علي بن حسان قال دخلت على سيدي أبي الحسن صاحب العسكر علي بن محمد عليه السلام فقلت جعلت فداك عمن آخذ معالم ديني ، فقد كثرت المقالات . فقال : خذها ممن ترميه الناصبة بالرفض وترميه المقصرة من الشيعة بالغلو وهو عند المرتفعة محسود ومكفر فاطلبه فانك تجده عند جميع ما تريد من معالم دينك . فطلبت فلم أجد هذه الصفة في جميع من يشير إليه غير أبي شعيب محمد بن نصير ، فاتبعته فوجدت عنده كلما أردته وعلمني ما لم أكن اعلم ورايته بالعلم يزخر? ?كالبحر الزاخر ، فعلمت وشهدت وأقررت انه باب الإمام في زمانه ، ودخلت على السيد أبي الحسن العسكري (ع) فأعلمته أني لم أجد بهذه الصفة إلا محمد بن نصير بعد عمر بن الفرات ، فقال : وفِّقت وما توفيقك إلا بالله ، ثم قال : محمد بن نصير نوري وبابي وحجتي عليكم ، وكلما قال عني فهو الصادق على صدق ... ، فخرجت من عنده وقد اعتقدت في بابيته فاتبعته فهديت به.
(الحسين بن حمدان الخصيبي في الهداية الكبرى الجزء الثاني قسم الأبواب الخبر الثالث ))
في الباب الأخير 14 رقم الحديث 32 من الهداية الكبرى:
وَعنهُ، عَنْ محمَّدِ بنِ إسماعيلَ الحسَنيِّ، أنَّ أبا الحسَنِ صَاحِبَ العَسكَرِ(ع) احتَجَبَ عَنْ كثيرٍ مِنَ الشِّيعةِ، إلاَّ عَنْ عَددٍ يَسيرٍ مِنْ خَواصِّهِ، فَلمَّا أفضى الأمرُ إلى أبي محمَّدٍ الحَسَنِ(ع) كَانَ يُكلِّمُ الخَواصَّ, وَغَيرَهم مِنْ وَراءِ السِّترِ، إلاَّ في الأوقاتِ الَّتي يَركبُ فيها إلى دَارِ السُّلطانِ، وَإنمَّا ذَلكَ مُقدَّمةٌ لِغيبةِ صَاحبِ الزَّمانِ(ع) ـ وَفي تِسعَ عَشْرةَ سَنة مِنَ الوقتِ تُوفيَ المعتمدُ، وَبُويعَ لأحمدِ بنِ الموفَّقِ ـ وهوَ المعتضدُ ـ في رَجب الفَردِ سَنةَ تِسعٍ وَسَبعينَ وَمِائتينِ ، وَفي سَنةِ تِسعٍ وَعِشرينَ مِنَ الوقتِ تُوفيَ المعتضدُ, وَبُويعَ لابنِهِ عَليٍّ المكتفي باللهِ في شَهرِ رَبيعٍ الآخرِ سَنة تِسعٍ وَعِشرينَ وهي سنةُ تِسعٍ وَثمانينَ وَمِائتينِ مِنَ التَّاريخِ، وفي سَنةِ خَمسٍ وَثلاثينَ مِنَ الوَقتِ تُوفيَ المكتفي باللهِ،وَبُويعَ لأخيهِ جَعفرٍ المقتدرِ باللهِ بنِ أحمدَ, في ذِي القعدةِ سَنةَ خَمسٍ وَتِسعينَ وَمِائتين ـ
وكَانتْ كُتبُهُ,وَدَلائلُهُ, وتَوقيعاتُهُ(ع) تَخرجُ عَلى يَدِ أبي شُعيبٍ محمَّدِ بنِ نُصيرِ بنِ بَكرٍ النُّمَيريِّ، ................
..... وقوله في الخبر نفسه ...قَالَ المفضَّلُ: قُلتُ: يَا سَيِّدي, فَمَنْ يُخاطبُهُ, وَمَنْ يُخاطِبُ ؟ قَالَ الصَّادقُ(ع): يُخاطبُهُ الملائكةُ, وَالمؤمنونَ مِنَ الجنِّ، وَيَخرجُ أمرُهُ, وَنهيُهُ إلى نُقبائِهِ, وَثِقاتِهِ, وَوكلائِهِ, وَوُلاتِهِ، وَيَقعدُ بابُهُ محمَّدُ بنُ نُصيرٍ في يَومِ غَيبتِهِ بصاريَّا، ثُمَّ يَظهَرُ في مَكَّةَ ـ وَاللهِ ـ يَا مُفضَّلُ ـ فَكأنِّي أنظرُ إليهِ, وَهوَ دَاخِلٌ مَكَّةَ

وهذا الخبر  عن ظهور السيد القائم عليه صلوات ربي  وبابية السيد محمد بن نصير  عليه سلام الله ذكر  في بحار الأنوار   الجزء 53
قال المفضل : يا سيدي ففي اي بقعة يظهر المهدي  ؟ قال عليه السلام : لا تراه عين في وقت ظهوره إلا رأته كل عين ، فمن قال لكم غير هذا فكذبوه .
قال المفضل : يا سيدي ولا يرى وقت ولادته ؟ قال : بلى والله ، ليرى من ساعة ولادته إلى ساعة وفاة أبيه سنتين وتسعة أشهر أول ولادته وقت الفجر من ليلة الجمعة ، لثمان خلون من شعبان سنة سبع وخمسين ومائتين إلى يوم الجمعة لثمان خلون من ربيع الاول من سنة ستين ومائتين وهو يوم وفاة أبيه بالمدينة التي التي بشاطئ دجلة يبنيها المتكبر الجبار المسمى باسم جعفر ، الضال الملقب بالمتوكل وهو المتأكل لعنه الله تعالى وهي مدينة تدعى بسر من رأى وهي ساء من رأى ، يرى شخصه المؤمن المحق سنة ستين ومائتين ولا يراه المشكك المرتاب ، وينفذ فيها أمره ونهيه ، ويغيب عنها فيظهر في القصر بصابر بجانب المدينة في حرم جده رسول الله صلى الله عليه وآله فيلقاه هناك من يسعده الله بالنظر إليه ، ثم يغيب في آخر يوم من سنة ست وستين ومائتين فلا تراه عين أحد حتى يراه كل أحد وكل عين
والبابية لدينا بابية علم وامر ونهي عن الإمام المعصوم عليه صلوات ربي وسلامه  
وموضوع البابية هو أحد الفوارق الرئيسية بيننا وبين عامة الشيعة الذين قالو ببابية السفراء الاربعة ابتداء من عثمان بن سعيد العمر وابنه محمد والحسين بن روح وابو الحسن علي بن محمد السمري
ولذلك كان من البديهي ومن الطبيعي ان نتسمى بهذا الاسم  واللقب لأنه تمييز  وتفريق بيننا وبين فرق الشيعة الأخرى والمذاهب الإسلامية المتباينة
إن موضوع تكنية وتسمية وتنسيب طائفة أو فرقة لعالمها أو شيخها أو سيدها هو من عادات العرب وطبائعها التي جبلت عليه وليست هي حالة شاذة خاصة بتسميتنا نحن كنصيرين
فالمرء والرجل لدى العرب يعرف باسم أبيه واسم جده واسم مدينته واسم مذهبه  واسم معتقده بل ويعلم الشخص وينسب باسم حليفه او سيده  .... ويلقب بهم وليس في ذلك ماكان يعيبا
وهذا سيدنا المقداد بن عمر مثلا كنى باسم المقداد بن الأسود الكندي والاسود ليس اسم ابيه بل حليفه الاسود القرشي والكندي ليس اسم جده بل اسم قبيلة  حلفاء ابيه  
وكذلك جميع الفرق الإسلامية شيعيها وسنيها عرفت باسماء مؤسييها أو اسماء علمائها او شيوخ زمانها في حقبة ما
كمذاهب أهل السنة الأشاعرة
الشافعية لمحمد بن ادريس الشافعي والحنفية لمحمد بن حنيفة النعمان  والحنبيلية نسبة لأحمد بن حنبل والمالكية نسبة لمالك بن أنس وكذلك الطرق الصوفية
فتعرف فرق الصوفيه بصاحب طريقتها كالطريقة الرفاعية والطريقة البدوية  
وكذلك فرق الشيعة تعرف بذلك كالزيدية نسبة لسيدنا زيد بن علي ( عليه صلوات ربي ) عليه السلام الشهيد
وكذلك الإسماعلية نسبة للسيد إسماعيل ابن إمامنا جعفر الصادق عليه صلوات ربي  
والإمامية الإثني عشرية ونحن منهم الذين يقرون بالأئمة الإثني عشر
وكذلك كل فرقة من  وطريقة تقليد من الإثني عشرية تعرف باسم علمائها فتعرف بشيوخ التقليد
كأن نقول الصدرية للسيد محمد بن باقر الصدر والخمينية   وثلة الحكيمة لمحمد باقر الحكيم  ويقال سيستاني وخميني او خامنئي تمييزا لمقام المرجعية هل هي في النجف الاشرف أم في قم المقدسة
وإن اندثار بعض طرق التقليد لدى عامة الشيعة لايعني ان اتباعهم لم يكنوا باسمهم بل يعني انهم لم يحافطوا على نهج التقليد وانضوا لثلة أخرى  او انهم فضلوا لقب  آخر ونسبوا انفسهم لكنى أخرى
بالجملة إن تسميتنا علويون نصيرين  هو من بدائه الأمور وهو نسبة لمنهج لفرقة من فرق الشيعة الإمامية الإثني عشرية
والتي تدين بالولاء للائمة عليهم الصلاة والسلام  وهم أسيادي الإمام محمد المصطفى  والإمام علي المرتضى الإمام الحسن المجتبى الإمام الحسين الشهيد بكربلاء الإمام علي زين العابدين الإمام محمد الباقر الإمام جعفر الصادق الإمام موسى الكاظم الإمام علي الرضى الإمام محمد الجواد الإمام علي الهادي الإمام الحسن العسكري الإمام محمد بن الحسن القائم المنتظر ))
ثانيا  إن تسميتنا نصيرين للسيد ابو شعيب لاتعني أنه مؤسس الطريقة كما يكتب ويقال بل هو علم فارق فرق بيننا وبين عامة الشيعة الذين اتخذوا من سفارة بابية عثمان بن سعيد وابنه ومن تلاه  
فنحن كطائفة  لانخرج عن عقدة الولاء للعترة الطاهرة ولا عن المسمى في الدين فالدين عند الله الإسلام ورسول الله هو صاحب الشريعة الغراء ومؤسسها والأئمة هو الذين فرق الله بهم بين اهل الإيمان وأهل النفاق
رابعا تسميتنا بالنصيرين لايعني أننا هذه هي التسمية تخرجنا عن عقد التدين بالإسلام
لإنه لو صح ذلك لكان تسمية مذاهب أهل السنة والشيعة تخرجهم عن عقدة الإسلام
فهل الشافعية نسبة للشافعي تعني تسميتها إ0جا لها عن عقدة الإسلام وكذلك الحنفية والمالكية وفرق الشيعة المتعددة والصوفيه وطرائقها
أخيرا موضوع ان التسمية تهمة اوردها علينا الوهابية وارادوها استصغارا
هذا كلام مثير للإستغراب   لقد كانت كل المذاهب تعير بعضها باسماء علمائها وهذه امر بديهي فالحنفية كانت تعير الشافعية وكذلك الشافعية ويؤلفون القصص ويقال للشافعي محلل لزنا المحارم ويرد الشافعي  حنفي محلل للخمر وهكذا
فموضوع اتهامنا وتعيرنا من قبل المغرضين و والحاقدين والتكفيرين سواء من عامة الشيعة ومقصريها او من سواد السنة وتكفيريها ليس سببا لنتوارى باسماء علمائنا ونسبتنا إليهم
فإذا كانت تسميتنا نصيرين يراه الحاقدون والتكفيريون تهمة فنحن نراه وساما وشرف وفخر لنا نعتز به  أمام الله
فالنصيرية منهج إسلامي علوي إمامي إثني عشري يتمايز بمنهجه العرفاني الذي يسعى لسمو الروح وإعلاء شأن العقل ويرينا  الصورة المثلى  والعظمى لمقام الائمة من آل بيت محمد عليهم الصلاة والسلام
وموضوع أن علماء لدينا كتبوا في غير ذلك من يرى مايجري اليوم من ذبح وتنكيل وسفك في دمائنا يدرك المغزى للبيانات التي حاولت ان تحمي ابناء الطائفة العلوية بغشاء شفاف يراه الجميع لتحقن دمائهم ولكن ذلك الغشاء لم ينفع فسالت الدماء وتمزق الغشاء
نختم بمقالة قائلنا
امامي الدين حقا * مفوض قد تجعفر
سليل نصر نصير * موحد قد تنمر
ولذلك فنحن مسلمون ربانيون لله
محمديون  لمحمد عليهم الصلاة والسلام وعلويون لأميرنا أمير المؤمنين
وحسنيون للمجتبى وحسينيون للشهيد وعلويون لزين العابدين وباقريون للباقر وكاظميون للكاظم وعلويون للرضا وجوادوين للجواد محمد وعلويون مهتدون للهادي وحسنيون عسكريون للحسن العسكري ومحمديون للمنتظر القائم  
ونصيريون نميريون للسيد ابو شعيب وخصيبيون للخصيبي ونحن لكل مؤمن ننتسب ولكل ولي والي آل البيت حقا ننتسب وليس في ذلك إلا فخر لنا
علوي نصيري خصيبي ليس في يقيني إرتياب لآل محمد كل كل الولاء
أنا العلوي لاكذب أنا النصيري أنا الخصيبي أنا لآل محمد ولائي والنسب

_________________


علوي الهوى خصيبي الجوى حزت علوم الفقه من نور السما
لست ابن سوء ولكنني عبدالله وطير حر من أبابيل السما
شهدت النور في رؤيا عظيمة وقال إشهد ياعبدي فقلت بلى بلى
علوي ليس في يقيني إرتياب لآل محمد كل كل الولاء

الطيرالعلوي الحرالناطق
طيرالدالية الحرالناطق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
((تسميتنا بالنصيرية ))((ماعلة ذلك وماسببه ))
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع العقيدة العلوية النصيرية :: المنتديات الإسلاميــــة الدينيــة :: منتدى الحوار الديني-
انتقل الى: