موقع العقيدة العلوية النصيرية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


من وإلى كل العلويين ...علماؤنا وأعلامنا الأفاضل...تعريفٌ بطائفتنا العلوية الكريمة...وردٌّ عل المرتدين
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لكل تكفيري يقتل باسم الدين....اقرأوا هذه المقالة.؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الملك الظاهر
مشرف منتدى سورية الآن
مشرف منتدى سورية الآن
avatar

تاريخ التسجيل : 20/11/2011
العمر : 25
تاريخ الميلاد : 28/11/1991
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 33
نقاط : 93
السٌّمعَة : 1
الهوايات : المطالعـــــة
الدولة : القرداحة_سوريا الأسد

مُساهمةموضوع: لكل تكفيري يقتل باسم الدين....اقرأوا هذه المقالة.؟   الجمعة ديسمبر 09, 2011 6:18 am

هام للجميع// الطائفية حرام لعن الله من يعمل بها...الإمام علي (ع) يحرم الطائفية.؟
..................................................................................................
من وصايا أمير المؤمنين علي (عليه السلام) لمالك الأشتر عندما ولاه مصر :
انتبهوا لكلمات الإمام التي وضعتها ضمن قوسين:

"أشعر قلبك الرحمة للرعية ، والمحبّة لهم ، واللطف بهم ، ولا تكونن عليهم
سبعاً ضارياً تغتنم أكلهم ، ((فإنّهم صنفان : إمّا أخ لك في الدين ، أو
نظير لك في الخلق)) ، يفرط منهم الزلل ، وتعرض لهم العلل ، ويؤتى على
أيديهم في العمد والخطأ ، فأعطهم من عفوك وصفحك مثل الذي تحب وترضى أن
يعطيك الله من عفوه وصفحه ، فإنّك فوقهم ، ووالي الأمر عليك فوقك ، والله
فوق من ولاك ! وقد استكفاك أمرهم ، وابتلاك بهم .
ولا تنصبن نفسك لحرب
الله ، فإنّه لا يد لك بنقمته ، ولا غنى بك عن عفوه ورحمته ، ولا تندمن على
عفو ، ولا تبجحن بعقوبة ، ولا تسرعن إلى بادرة وجدت منها مندوحة ، ولا
تقولن : إنّي مؤمر آمر فأطاع ، فإنّ ذلك أدغال في القلب ، ومنهكة للدين ،
وتقرّب من الغير ، وإذا أحدث لك ما أنت فيه من سلطانك أبهة أو مخيلة ،
فانظر إلى عظم ملك الله فوقك ، وقدرته منك على ما لا تقدر عليه من نفسك ،
فإنّ ذلك يطامن إليك من طماحك ، ويكف عنك من غربك ، ويفيء إليك بما عزب عنك
من عقلك . إيّاك ومساماة الله في عظمته ، والتشــبه به في جبروته ، فإنّ
الله يذل كل جبّار ، ويهين كل مختال .
((أنصف الله وأنصف الناس من نفسك
، ومن خاصّة أهلك ، ومن لك فيه هوى من رعيتك ، فإنّك إلا تفعل تظلم ! ومن
ظلم عباد الله كان الله خصمه دون عباده ، ومن خاصمه الله أدحض حجّته ، وكان
لله حرباً حتّى ينزع أو يتوب .)))
وليس شيء أدعى إلى تغيير نعمة الله وتعجيل نقمته من إقامة على ظلم ، فإنّ الله سميع دعوة المضطهدين ، وهو للظالمين بالمرصاد .
وليكن أحب الأمور إليك أوسطها في الحق ، وأعمها في العدل ،

((وأجمعهــا لرضا الرعية ، فإنّ سخط العامّة يجحف برضا الخاصّة ، وإنّ سخط الخاصّة يغتفر مع رضا العامّة .))


................................................................... (نستنتج من الوصية المباركة مايلي:)

* أولاً:/// قال الامام علي (ع) أشعر قلبك الرحمة للرعية ، والمحبّة لهم ،
واللطف بهم ، ولا تكونن عليهم سبعاً ضارياً تغتنم أكلهم ، ((فإنّهم صنفان :
إمّا أخ لك في الدين ، أو نظير لك في الخلق)) .....
أي أنه عليه
السلام يأمر مالك بمعاملة الناس سواسية أياً كان دينهم ومذهبهم فعندما قال
(الرحمة للرعية) يقصد كل من كان تحت حكمك مسلمين وغيرهم.؟ ولم يقل (الرحمة
للمسلمين)...
وأوضح الإمام (ع) لمالك (رض) أن الناس إما أخ له في الدين
(أي مسلمين لأن مالك مسلم) أو نظير له بالخلق (أي بشر مثلهم مثله لهم
مشاعر وأحاسيس...وهذه اشارة إلا أنه (ع) ساوى في الحقوق بين جميع الناس
بمختلف انتمائاتهم......

* ثانياً : /// قال الأمام (ع): ((أنصف
الله وأنصف الناس من نفسك ، ومن خاصّة أهلك ، ومن لك فيه هوى من رعيتك ،
فإنّك إلا تفعل تظلم ! ومن ظلم عباد الله كان الله خصمه دون عباده ، ومن
خاصمه الله أدحض حجّته ، وكان لله حرباً حتّى ينزع أو يتوب .))....

فهنا أمر الإمام (ع) : بالانتهاء عن ظلم الناس مهما كان دينهم وحذره من ظلم
عباد الله أي كان معتقدهم......ولم يقل (ع): أنصف المسلمين.!!! بل قال
أنصف الناس.

* ثالثاً :/// قال الإمام (ع) ((وأجمعهــا لرضا
الرعية ، فإنّ سخط العامّة يجحف برضا الخاصّة ، وإنّ سخط الخاصّة يغتفر مع
رضا العامّة .))....
فهنا الإمام (عليه السلام) يفهم مالك أن ارضاء الناس بشكل عام اوجب من ارضاء فئة دون اخرى.........
بالنهاية: أن الناس جميعهم شركاء في وطنهم متساوون بالحقوق والواجبات في
نظر الامام علي وهو لايقول الا الحق....بمعنى الدين لله والوطن
للجميع...وكل الناس سواسية.



(( ملاحـــــظة هــــامـــــــــــة ))................قد يحتج سلفي خنزير
تكفيري ويقول لنا كما يحتجون عادة بكتاب الله.....فسيقولون الله أمرنا
بجهاد الكفار (كما يقولون ويزعمون) فمثلاً الله يقول:

{واقتلوهم حيث ثقفتموهم وأخرجوهم مّن حيث أخرجوكم)

وقال تعالى:( فإِن تولَّوا فخذوهم واقتلوهم حيث وجدتَّموهم ولا تَتَّخذوا منهم ولِيّاً ولاَ نصيراً)

{فإِذا انسلخ الأَشهر الحرم فاقتلوا المشرِكِين حيث وجدتُّموهم وخذوهم
واحْصروهم واقعدوا لهم كلَّ مرصد فإِن تابوا وأَقاموا الصَّلاة وآتَوا
الزَّكاة فخلُّوا سَبِيلهمْ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }

التكفيريين يحتجون بهذه الآيات وغيرها كي يبرروا اجرامهم ونذالتهم.....أقول لهم ومن سار سيرهم:

أولاً// هذه الآيات صحيحة ومعاذ الله أن نشك بها والله لايقول إلا الصدق
والحق فهو بكل شيء عليم......ولكن هناك تأويل وتفسير لها لايعلمه الا
الراسخون بالعلم ولايفسر كما تفسره أهوائكم وتطلعاتكم...

ثانياً
///
إن علي بن أبي طالب هو أعلم الناس وأفقههم بعد رسول الله وهو أعلم
الصحابة (رض) وأعلم بالتأويل منكم ومن علمائكم التكفيريين كابن تيمية وغيره
الذين تتبعونهم بالعمى بشهادة رسول الله (ص) وأصحابة وكبار الائمة
والعلماء من السنة والشيعة.........

قال رسول الله (ص) لعلي: أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لانبي بعدي...

وقال (ص) : علي مع الحق والحق مع علي...

وقال (ص) عندما خرج علي لقتال بن ود العامري: قد خرج الايمان كله للكفر كله...

وقال (ص) برواية أبو بكر الصديق: النظر إلى وجه علي عباده....

وقال (ص) : أنا مدينة العلم وعلي بابها...

كان عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) يقول : لولا علي لهلك عمر...
وقال (رض) : لا ابقاني الله في ارض لست فيها يا ابا الحسن...

وقال الإمام احمد بن حنبل في المسند : لم يرد لأحد من الصحابة من الفضائل مثل ماورد لعلي...
وهذه الأحاديث مذكورة بصحيح البخاري وغيرها من كتب كبار علماء اهل السنة
والجماعة الكرام....((باعتبار أنكم أيها الوهابيون التكفيريون لاتاخذون الا
بما جاء بكتب السادة العلماء من اهل السنة واهل السنة منكم براء)) وهذه
الاحاديث ثابته لدى الجميع وهي جزء من كثير روي عن فضائل علي (عليه
السلام).

لذلك لاتحتجوا بكتاب الله واسمعوا ماقاله أمير المؤمنين
علي لأنه أعلم بتأويلة وتنزيله وهو أعلم من علمائكم التكفيريين الذين
يفسروا كتاب الله حسب هواهم فالزموا قول باب العلم .......فلن تضلوا الطريق
وكفاكم ادعاء انكم مجاهدون.!!!
فعندما أمر علي بالمساواة بين الناس فهو باب العلم وهو الايمان كله كما قال (ص) فالحذر من المهالك...............

ثالثاً/// زمن النبوة وزمن الراشدون من ابي بكر الى عهد عمر فعثمان وعلي
كان هناك مسيحيون (نصارى) ويهود فلم يقتلوهم بل عاشوا مع المسلمين وكانوا
ياتون الى رسول الله والى الخلفاء بعده فلماذا لم يقتلوهم فافهموا كلام
الله جيدا ولاتتعنتوا.....

ولست في صدد التاويل والتفسير لما ذكرت
سابقا من كتاب الله.....لاني لست في موقع التاويل والتفسير.........وعلي
أعلم مني ومنكم ومن الجميع وهو اخو رسول الله(ص).

صدقت يا امير المؤمنين كلنا واحد...................لا للطائفية

.......................................................(الشاب المسلم رفعت علي منير الأسد)



_________________
لا فتى إلا علي الكرار...ولا سيف إلا ذو الفقار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طيارة رشد
مشرف المنتديات الأسلامية
مشرف المنتديات الأسلامية


تاريخ التسجيل : 22/12/2010
العمر : 50
تاريخ الميلاد : 26/06/1967
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 201
نقاط : 361
السٌّمعَة : 14
الهوايات : المطالعة
الدولة : سوريا

مُساهمةموضوع: رد: لكل تكفيري يقتل باسم الدين....اقرأوا هذه المقالة.؟   السبت ديسمبر 10, 2011 12:56 am

ونعم الشاب المسلم بارك الله فيكم مقالة رائعة
أما التكفيريون فهم كوطاويط وخفافيش الليل تنسل في الظلام وهؤلاء ينسلون ليقتلوا الدين باسم الاسلام وهم عبئ على الإسلام
قاتلهم الله لم نراهم يتكلمون عن تكفير إسرائيل التي تقتل كل يوم عشرات الفلسطينيين.... وهذا دليل أن التكفيريين هم تربية إسرائيلية أمريكية .....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لكل تكفيري يقتل باسم الدين....اقرأوا هذه المقالة.؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع العقيدة العلوية النصيرية :: المنتديات الإسلاميــــة الدينيــة :: منتدى الحوار الديني-
انتقل الى: